مزيد من التفاصيل العودة إلى المركز الصحفي

في مناقشات اليوم الرابع لمؤتمر الحكومة والخدمات الإلكترونية الأمن الإلكتروني وتحديات البنية التحتية لأنظمة الحكومة الإلكترونية


خبر صحفي للنشر الفوري 

التاريخ : 21 مايو 2013 ، دبي - الإمارات العربية المتحدة : تواصلت لليوم الرابع على التوالي إنعقاد فعاليات المؤتمر التاسع عشر للحكومة والخدمات الإلكترونية بفندق الريتز كارلتون- مركز دبى المالى العالمي وذلك برعاية كبرى المؤسسات الحكومية والخاصة الإقليمية والدولية ومشاركة الوفود البرلمانية وشهد المؤتمر في يومه الرابع إنضمام العديد من وفود المؤسسات الإقليمية والعالمية، هذا ويأتي المؤتمر بمشاركة وحضور 30 متحدثاً إقليمياً وعالمياً و 500 من صناع القرار، القيادات التنفيذية ومسؤولي مشاريع الحكومة الإلكترونية ومدراء تقنية المعلومات من المنظمات والمؤسسات الحكومية والخاصة الإقليمية والعالمية ، يذكر أن المؤتمر يحظى بتواجد إعلامي كثيف ومشاركة واسعة  من المؤسسات على مستوى المنطقة والعالم .

 

وفي بداية الجلسة الأولى تم الترحيب بالوفود والمؤسسات التي تشارك في المؤتمر لأول مرة ثم  شارك كلا من  السيد كريشنا أيار  ( المدير السابق – ماتريكس التقنية )  وجو  كلابي (مستشار داتاماتكس وخبير ومحلل تكنولوجيا المعلومات ) والسيدة روث أنوس رئيسة إدارة الهجرة والجوازات بوزارة الداخلية – إستونيا  في حلقة نقاش تفاعلية عن أمن المعلومات  وأليات الرقابة على حسابات حفظ وحماية البيانات من خلال مصفوفة تكنولوجيا المعلومات حيث بحثت المناقشة الأليات المستخدمة في المؤسسات الحكومية في حماية خصوصية البيانات، وتحديات الحماية ، وغيرها من الحلول الأمنية التي يمكن أن تعزز بيئة جديرة بالثقة تعزز بيئة الخصوصية والأمن المعلوماتي على مستوى المؤسسات مع التركيز  على حقيقة أن أمن المعلومات هو جزء من مسؤوليات حوكمة المؤسسات و الشركات .

 

وتحدثت السيدة أنوس حول حاجة الهيئات والمؤسسات الحكومية إلى التحول إلى الحوسبة السحابية ورؤية استونيا للتحول إلى( eEstonia ) وأكدت أيضا على دور الحكومة في تحمل المسؤولية وامتلاك التقنيات السحابية الداعمة لثقة المواطنين وفي سؤال عن الوقت اللازم من منظور النظم التكنولوجية للوصول إلى أتمتة كاملة لأنظمة وخدمات الحكومة الإلكترونية في إستونيا ردت روث أنوس أنه هذا الأمر لن يستغرق كثيراً وأنه في غضون خمسة أعوام سيتم الوصول إلى الأتمتة الكاملة للخدمات المقدمة في إستونيا

 وسلط النقاش الضوء أيضا على الحاجة إلى دعم أوجه الشراكة بين مؤسسات القطاعين الخاص والعام في تحقيق أهداف الحكومة الإلكترونية وفي سؤال عن أنظمة الحفظ المستخدمة في حماية البيانات ومدى ملائمتها أكد جو كلابي أن هناك العديد كأنظمة سيسكو وأنظمة التدفق المفتوح وأنظمة التشغيل التبادلي أي بي إم   ونظم المعايير المفتوحة وسحابة الحفظ الإلكتروني  .

وعن الحوسبة السحابية وكيفية ضمان الثقة وضمان الحماية  بنية تحتية مملوكة بالكامل لدى المؤسسات وأكد أنه لايمكن الوصول لمفهوم الأمن الإلكتروني المطلق وتطرقت أنوس للحديث عن تقنية إكس رود والمستخدمة في إستونيا ومعايير الحماية والخصوصية المتبعة لضمان حماية البيانات

 

وأكد السيد كريشنا أيار  على دور قطاع الاتصالات في المنطقة في التعاون مع المؤسسات الحكومية وتقديم التقنيات الافتراضية الداعمة لهذا الدور في نظم الإدارة الحديثة والحلول المختلفة لإدارة البيانات التي يمكن أن تعزز نظم إدارة المخاطر واستراتيجيات التعافي من الكوارث مع وجودالنسخ الاحتياطية من البيانات اللازمة.

 

وناقشت حلقة النقاش مختلف التحديات في مجالات إدارة الجودة الشاملة وإدارة علاقات تكافلية بين مؤسسات القطاعين العام والخاص من المنطقة مع التركيز على بناء أنظمة الحكومة الإلكترونية للجيل القادم لمتابعة وتطوير العمل على أنظمة  تخزين البيانات و تقنيات التشفير السحابية  وحماية أمن البيانات .

 

ثم تحدث الدكتور ماجد الحيسوني – عميد تقنية المعلومات والتعليم الإلكتروني بجامعة حائل –  المملكة العربية السعودية عن تجربة نظام الإتصالات الإدارية وعن تعميمها في كامل جامعات المملكة العربية السعودية وتفعيل شعار جامعة بلا ورق ومواكبة التطورات الحديث في نظم المعلومات والإتصالات .

مستعرضاً  أنظمة مدخلات ومخرجات البيانات في هذا النظام ونظم إدارة الإجتماعات الإلكترونية ونظم التصنيف والتحكم الإلكتروني وتطبيقات الأرشفة الإلكترونية والنظام الإلكتروني  في إدارة الدورات التدريبية داخل الجامعات .موضحاً نظام ضمان الجودة من الجامعة وأليات التقييم والميزات التي يتمكن من خلالها المستخدمين من العثور على أي شهادة أو تقارير مرتبطة بأي برامج  تدريبية أو دورات داخل الجامعة .

ثم ركز على نظم تطبيق التدقيق المالي في وثائق المنح الدراسية والمعلومات التي  يتكامل من خلالها النظام مع قاعدة بيانات أعضاء هيئة التدريس، وميزات إضافة وتصحيح المعلومات المخزنة في قاعدة البيانات. وختم عرضه من خلال مناقشة أسس تكامل النظام مع أنظمة وزارة التعليم العالي والعملية التي يتم من خلالها الموافقة على الأنظمة والبرامج .

 

ثم تحدث تادج جابريال كبير خبراء الحكومة الإلكترونية - وزارة الداخلية والإدارة العامة، جمهورية سلوفينيا  عن  البيانات الإلكترونية – الأمن الإجتماعي و بدأ حديثه بمقدمة موجزة عن سلوفينيا عن البنية التحتية للحكومة الإلكترونية ،مركزاً على نظام الضمان  الإجتماعي في الدولة وأليات الدعم الاجتماعي للمواطنين وناقش نظم تكنولوجيا المعلومات في وزارة الشؤون الاجتماعية. وقال في هذا السياق أنه تم وضع أنظمة حماية البيانات الشخصية ومكونات التشغيل البيني لجمع البيانات الإلكترونية  بإستخدام آليات تقنية متعددة و موثوقة لمصادر البيانات لاتخاذ القرار الإلكتروني بشأن الحقوق الاجتماعية، التي تشكل جزءا هاما من الإطر التوافقية الوطنية و التحديات التقنية والتنظيمية لمنظومة الأمن الاجتماعي في دولة سلوفينيا، ثم إستعرض نظم لأمن الإلكتروني المستخدمة وأهم المشاكل الإدارية مع شرح تقني مفصل للنظام بأكمله. وختم محاضرته بالقول إن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات هي هدف رئيسي لتصبح سلوفينيا دولة مؤثرة ومتكاملة في قلب أوروبا .

 

وأعقب ذلك دراسة ميدانية من جنوب إفريقيا عن أحد أنظمة الحكومة الإلكترونية الناجحة بعنوان  تنمية مبادرات الحكومة الإلكترونية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للتنمية في جنوب أفريقيا، وفيها تحدث السيد رافي بوليا مدير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من برلمان جنوب أفريقيا وركزت دراسة التي بدأت بمقدمة موجزة عن جنوب أفريقيا وديموغرافيا ونهج هيكلة المؤسسات القائمة على تخطيط تكنولوجيا المعلومات. وركز السيد رافي على فوائد النهج والتخطيط الاستراتيجي الشامل لمواجهة تحديات الحكومة الإلكترونية .

 

وقال انه تم تطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جنوب أفريقيا لتحقيق أهداف واستراتيجيات الأعمال من خلال تمكين رجال الأعمال لإدارة التغيير بفعالية، وأيضا وضع فهم جماعي وموحد من رجال الأعمال ومتطلبات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وناقش عملية ومراحل صياغة استراتيجية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتخطيط للتنفيذ. وقال ان بيئة الأعمال وضعت التحليلات الاستراتيجية ومشاريع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحالية مع التركيز بشكل خاص على الأهداف الإستراتيجية للبرلمان ومتطلبات خدمة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في جنوب افريقيا

 

وركزت الدراسة أيضا على نماذج الأعمال التجارية المتكاملة والحلول الداعمة في مجالات إدارة المعرفة وإدارة الأداء المؤسسي. ثم انتقل المتحدث إلى أدوات تقييم وتحليل رسم خرائط بيانية للمبادرات الإلكترونية في مجتمع إدارة الأعمال  .

 

واختتم الدراسة مع شرح لبعض الجوانب التقنية لاستراتيجيات إشراك أصحاب المصلحة ووسائل الإعلام الاجتماعية المختلفة والمبادرات في تطبيقات الهاتف المتحرك التي وضعها برلمان جنوب أفريقيا  والتي يسمح للشعب من خلالها بأن يكون جزءا من بعض المبادرات الحكومية والتفاعل مع بعض  المشاريع الذكية المستقبلية والتي هي قيد العمل حالياً .

 

واختتمت فعاليات اليوم الرابع من المؤتمر  بورقة عمل قدمها السيد كريم جيواني  - رولتا الشرق الأوسط حول نظم المعلومات الجغرافية حيث ركز العرض التقديمي على التنمية الاقتصادية و لماذا نظم المعلومات الجغرافية أداة لا مفر منها في  مؤسسات التنمية الاقتصادية. ثم قدم للجمهور عرض توضيحي حول نظم المعلومات الجغرافية العامة. وشرح الأمثلة حول الفوائد الاقتصادية من نظم  المعلومات الجغرافية واختتم العرض التقديمي من خلال التفاعل مع المشاركين والرد على  الاستفسارات المتعلقة حول أليات تحديث قواعد المعلومات والبيانات في نظام (GIS  

العلاقات العامة والتواصل الإعلامي

ناصر أحمد

محمد سمير

هاتف متحرك :009714505955155(

 

 ( إنتهى )