مزيد من التفاصيل العودة إلى المركز الصحفي

إفتتاح أعمال النسخة الخامسة والعشرون لمؤتمر الحكومة والمدن الذكية


خبر صحفي للنشر

21 إبريل 2019 دبي – أفتتحت صباح اليوم الأحد فعاليات النسخة الخامسة والعشرون لمؤتمر "الحكومة والمدن الذكية في دول مجلس التعاون الخليجي" والذي يعقد على مدار الخمسة أيام القادمة خلال الفترة من 21-25 أبريل  2019  بفندق شانجريلا شارع الشيخ زايد، والذي يعقد سنوياً في دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة بمشاركة ما يزيد عن 30 من الخبراء الاقليميين والعالميين، وذلك بدعم ورعاية كل من هيئة كهرباء ومياه دبي، دائرة دبي للسياحة والتسويق التجاري، مدينة الملك فهد الطبية ،منصة الخدمات الذكية " AXS" التابعة لمجموعة تيكوم، شركة سجل التقنية، مكتب البحر الأحمر للاسشتارات الهندسية، الدليل لنظم المعلومات، الرواد لأنظمة تقنية المعلومات، النظم العربية المتطورة - نسيج. ومشاركة واسعة من القطاعات والمؤسسات المعنية، حيث يشهد الحدث سنوياً مشاركة القيادات والخبراء من المؤسسات الحكومية، المنظمات الدولية وقطاعات الاعمال وتكنولوجيا المعلومات على المستويين الإقليمي والدولي.

وفي كلمة إفتتاح المؤتمر رحب السيد علي الكمالي – رئيس اللجنة المنظمة –  بالمؤسسات المشاركة وأكد استمرارية المؤتمر في استشراف المستقبل لتطوير تنافسية تلك المؤسسات وتطوير إستراتيجيات التحول المؤسسي القائم على التقنيات الحديثة والابتكار وأنظمة الحوكمة في عصر التحول المؤسسي، بما يتماشى مع رؤى التميز وتعزيز دور المؤسسات باستخدام التكنولوجيا الجديدة والابتكار وكيفية إبقاء المؤسسات في ركب المنافسة في ظل تطورات العصر الرقمي، وتعزيز قنوات التواصل المشترك لتبادل أحدث الخبرات وتطوير الشراكات التفاعلية.

وفي أول جلسات اليوم الأول من المؤتمر تحدث الدكتور المهندس/ علي محمد الخوري، مدير عام شركة الرواد لأنظمة تقنية المعلومات عن عدة محاور تناولت التقنيات الحديثة وقيادة مستقبل المؤسسات ، وعن مدى تأثير تقنيات الذكاء الإصطناعي والروبوتات على مستقبل العمل؟ وأليات توفير حلول مبتكرة وحديثة ومتطورة ومتخصصة من شأنها أن تُعزِّز الأرباح والكفاءة والفاعلية والتأثير لكل من القطاعين العام والخاص.

ثم تحدث السيد احمد سامي مدير أول | لمنطقة  الشرق الاوسط وتركيا لد Oracle NetSuite، عن  استراتيجيات دمج تكنولوجيا انترنت الأشياء في المشاريع الحالية

للحكومة والمدن الذكية ، وتناول استراتيجيات تطوير تقنيات الذكاء الإصطناعي لمؤسسات دول مجلس التعاون الخليجي، واستراتيجيات إدارة التكنولوجيا، والميزانيات والمجتمع ودمج  تقنيات إنترنت الأشياء وتقنيات أنظمة البنية التحتية في مشاريع الحكومة والمدن الذكية ، وأنظمة تطوير الأعمال ومحاكاة الواقع الافتراضي.

ثم تناول السيد عمار الصباغ مدير تطوير الأعمال حلول التكنولوجيا وإنترنت الأشياء – لدى شركة  إريكسون استراتيجيات وتطورات حلول التكنولوجيا وإنترنت الأشياء وتقنيات الجيل الخامس وأفضل الممارسات وتكنولوجيا الحكومة والمدن الذكية والتوجهات المستقبلية بخصوص التطوير والتحول المؤسسي

وعقب ذلك وفي دراسة ميدانية مقدمة من  (axs) المنصة الذكية للخدمات الحكومية والمؤسسية من مجموعة تيكوم، استعرضها الدكتور أيوب كاظم مدير عام  axعن مسيرة التحول الرقمي لمنصة الخدمات الذكية  "AXS" لتعزيز رؤية دبي بأن تتبنى أحدث التطورات التقنية لتصبح أسعد وأذكى مدينة في العالم. وجاءات الدراسة بعنوان مسيرة التحول الرقمي لمنصة الخدمات الذكية  "AXS" ، تناولت تفاصيل استراتيجيات تقديم الخدمات للمؤسسات الحكومية وشركاء الأعمال عبر دعم إستراتيجيات التحول الرقمي، ومستقبل الابتكار المؤسسي ورفع مستوى تكامل الخدمات وضمـان كفـاءة المنظومة المؤسسية في ظل الحكومة والمدن الذكية.

 وعقب جلسة الاستراحة، دارت حلقة نقاش مفتوح شارك فيه نخبة من الخبراء والتقنيين حيث تحدث السيد عبدالله المحيسن المدير التنفيذي - خدمات الشركات لدى منصة الخدمات الذكية  "AXS"  مع بدء سباق تكنولوجيا الجيل الخامس ما هو الدور الحالي لمنصة الخدمات الذكية  "AXS" في توفير حلول أعمال سريعة ومبسطة؟ وكيف يمكن ضمان تقديم مستوى محسن ومراقب من الخدمات لتلبية توقعات العملاء؟ ما هي التقنيات التي تعتمدها محاور لإدارة البيانات دعم رؤى الشركات في تقديم خدمات سلسة ومتميزة،  ثم تحدث الدكتور نادر علياني مدير Bloomsbert عن استراتيجيات تقديم خدمات الحكومة والمدن الذكية في عالم اليوم، وتطورات التوجه المؤسسي نحو تقديم نماذج متقدمة ومبتكرة من الخدمات الحكومية، أنظمة دمج التقنيات المتقدمة ذات

الأهمية الإستراتيجية،، وأليات دعم الاستثمار المؤسسي في دمج التقنيـات الحـديثـة في خدمات الحكومة والمدن الذكية.

وأختتمت أعمال اليوم الأول من المؤتمر بجلسة الدكتور منير زهدي، شريك - منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى بيل لاب للاستشارات في شركة نوكيا، بتسليط الضوء علي استراتيجيات تكنولوجيا  إنترنت الأشياء والتي من شأنها دعم استراتيجيات الابتكار المؤسسي.وكيفية عمل واستخدامات انترنت الأشياء مؤكدا على ضرورة المضي قدما نحو إنترنت الأشياء لأنه أصبح التوجه العالمي في الوقت الحالي، مشيرا إلى التاثير الإيجابي لإنترنت الأشياء IOT على الحياة اليومية للأفراد والشركات أيضا لأنه سيساعد في تنمية الأعمال وتقليص النفقات وتقليل الهدر من الوقت. ومؤكدا في الوقت ذاته ضرورة تحديد المشكلات والعقبات التي يمكن أن تعالجها إنترنت الاشياء، ، ومطالبا بضرورة تكاتف الجهود المجتمعية سواء من الحكومة أو منظمات المجتمع المدني وشركات القطاع الخاص للاستفادة من مميزات تكنولوجيا إنترنت الاشياء .

جدير بالذكر أنه تزامناً مع إنعقاد المؤتمر سيقوم  معهد جائزة الشرق الأوسط للتميز ضمن فعاليات اليوم الأخير وبالتزامن مع إنعقاد هذا الحدث الكبير بتكريم المؤسسات الفائزة بجائزة الشرق الأوسط  ال 25 لتميز الحكومة والمدن الذكية.

 

 

 

( إنتهى )

ناصر أحمد

العلاقات العامة والإعلام

هاتف جوال : 00971505955155